كتب أيمن رمضان

قالت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى، إن القيادة الساسية تدعم الخطط طويلة المدى لأنها لا ترتبط بوزارة أو حكومة معينة، ولكنها تخص مستقبل الشعب المصرى، مشددة على تحقيق العديد من الإنجازات فى مختلف قطاعات الدولة، وتابعت:"نصارح الجميع بكل التحديات التى تواجهنا لتنفيذ رؤية 2030 لاكتساب الثقة والمصداقية".

وأضافت الدكتورة هالة السعيد، خلال اتصال هاتفى ببرنامج "مساء DMC"، الذى يقدمه الإعلامى أسامة كمال، عبر فضائية "DMC"، أن الرؤى طويلة المدى تحتاج دائماً للتحديث، وتابعت:"رؤية 2030 وضعت منذ ما يقرب من سنتين وتحتاج للتحديث نتيجة بعض المتغيرات..ودورى التنسيق بين الوزارات فى تنفيذ الخطط الموضوعة بكافة القطاعات"، مشددة على وجود فى بعض الأمور فى رؤية مصر المستقبلية مثل البطالة، نعمل عليها بكل قوى.