كتبت فاطمة شوقى

أفاد مصدر وزارى رفيع المستوى، أن الصادرات المصرية للسوق الإيطالى حققت زيادة طفيفة فى الربع الأول من العام الحالى 2018، حيث بلغت حوالى 391 مليون دولار مقابل 375 مليون دولار خلال نفس الفترة من العام الماضى.

وصرح المصدر، فى تصريحات خاصة  لوكالة نوفا الإيطالية، أن واردات مصر من إيطاليا فى المقابل سجلت تراجعا ملحوظا، حيث بلغت خلال الربع الأول من العام الجارى 661 مليون دولار مقابل 835 مليون دولار خلال نفس الفترة من العام الماضى.

وبلغ حجم التبادل التجارى بين مصر وإيطاليا خلال الربع الأول من عام 2018، مليار و52 مليون دولار مقابل مليار و210 ملايين دولار خلال نفس الفترة من عام 2017.

وتأتى إيطاليا فى مقدمة الدول الأوروبية المستوردة للصادرات المصرية، تليها ألمانيا وإسبانيا والمملكة المتحدة وبلغاريا، بحسب بيان وزاري تلقت وكالة نوفا نسخة منها فى ساعة مبكرة من صباح اليوم.

من ناحية أخرى، أعلن المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة، أن الصادرات السلعية المصرية لأسواق دول الاتحاد الأوروبى حققت زيادة كبيرة خلال عام 2017 حيث بلغت قيمتها نحو 8.1 مليار يورو مقارنة بنحو 6.7 مليار يورو خلال عام 2016، موضحا أن الزيادة الكبيرة فى الصادرات المصرية لهذه الأسواق ساهم فى نمو حجم التبادل التجارى بين مصر ودول الاتحاد الأوروبى خلال العام الماضى ليبلغ نحو 28 مليار يورو مقابل 27.3 مليار يورو خلال عام 2016.

جاء ذلك فى سياق أحدث تقرير تلقاه الوزير من المكتب التجارى المصرى ببروكسل حول تطور حركة التبادل التجارى بين مصر ودول الاتحاد الأوروبى خلال عام 2017.

ويعد الاتحاد الأوروبى الشريك الاقتصادى والتجارى الأول لمصر، حيث يمثل الإتحاد الأوروبى سوق التصدير الأهم لمصر ويستحوذ على نسبة 22.7% من الصادرات المصرية للأسواق الخارجية.