كتب مؤمن مختار

أعلنت مؤسسة "روس آتوم" الروسية، أنها بصدد إنشاء جهاز محاكاة لتدريب المصريين على إدارة أول محطة للطاقة النووية "الضبعة"، والتى سيتم بناؤها بمشاركة روسيا.

وأوضحت المؤسسة وفقا لوكالة الأنباء الروسية "نوفستى"، أن المحاكاة ستشمل المحاكاة التحليلية والبرامج والأجهزة، ومحاكاة عمل محطات الطاقة النووية.

وأشارت إلى أن جهاز المحاكاة تم تصميمه على نطاق كامل للتدريب المهنى وتدريب الموظفين العاملين الذين سيعملون فى نقاط مراقبة وحدة الطاقة النووية، والمحاكاة التحليلية ضرورية لدراسة النظرية العملية للنظم التكنولوجية المختلفة فى ظروف التشغيل العادية والحوادث.

وأكدت بشكل عام، أن هذه المحاكاة ضرورية للتكوين والصيانة على المستوى المطلوب من التدريب المهنى للعاملين فى محطات الطاقة النووية.

وأعلنت الشركة عن قيامها ببناء محطة نووية فى مصر تتكون من 4 وحدات، سعة الوحدة الواحدة 1200 ميجاوات، حيث ستكون المحطة المصرية الجديدة من الجيل الثالث.