كتبت هند مختار

اجتمع المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء اليوم الخميس بالدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى، وعدد من قيادات الوزارة، حيث عرضت الوزيرة أبرز إجراءات الإرتقاء بمستوى تقديم الخدمات وتحسين جودة الحياة للمواطنين من خلال عدد من المحاور الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، فى ضوء تحقيق مصر المركز 71 عالميًا على مؤشر جودة البنية الأساسية بنسبة تقدم 40% عن العام السابق.

 

ووجه رئيس الوزراء بإيلاء الصعيد والمحافظات الحدودية أولوية خاصة فى الاستثمارات الموجهة من جانب الحكومة وبخاصة للمشروعات الخدمية (مياه الشرب والصرف الصحى والكهرباء والطرق وغيرها) حيث أوضحت وزيرة التخطيط فى هذا الصدد أن الاستثمارات الموجهة لمحافظات الصعيد فى الخطة القادمة لن تقل عن 10 مليارات جنيه، إلى جانب توجيه 16.4 مليار جنيه لتنفيذ 270 مشروعًا لمياه الشرب والصرف الصحى يستفيد منها 15.5 مليون مواطن تعمل على رفع نسبة تغطية القرى بخدمة مياه الشرب.

 

وأكد رئيس الوزراء على أهمية متابعة النمو فى القطاع الصناعى، بصفته أحد القطاعات الرائدة فى توفير فرص العمل والمحركة لعجلة التنمية الاقتصادية والاجتماعية، لافتًا إلى حرص الدولة على مساندة هذ القطاع من خلال استمرار ترفيق المناطق الصناعية، ودعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة، خاصة وأن الدولة تستهدف زيادة نمو هذا القطاع الحيوى الهام.

 

وأكد رئيس الوزراء على أهمية توازن معدلات الاستثمارات، بما يحقق الزيادة فى فرص التشغيل المستهدفة، من جانبها أكدت وزيرة التخطيط زيادة الإنفاق الاستثمارى فى الخطة المقبلة بنسبة زيادة 46% عن الخطة الحالية.