أ ش أ

أكدت وزارة الداخلية الفرنسية، اليوم الجمعة، أن هناك عملية أمنية جارية لمحاولة تحرير الرهائن المحتجزين فى سوبر ماركت، فى جنوب فرنسا، وذلك بعد هجوم مسلح نفذه شخص ينتمى لتنظيم "داعش" الإرهابى.

وأعلنت السلطات الفرنسية، أن محتجز الرهائن فى أحد المتاجر قرب مدينة تولوز بجنوب فرنسا أعلن انتماءه لتنظيم "داعش" الإرهابى، فيما ذكرت مصادر متطابقة أن محتجز الرهائن هو نفسه المسلح الذى أطلق النار على 4 من عناصر الشرطة مما أدى لإصابة أحدهم، مشيرًا إلى أن أفراد الشرطة كانوا يرتدون زيا رياضيا حيث كانوا يمارسون رياضة الجرى.

الشرطة الفرنسية فى محيط المتجر (2)
الشرطة الفرنسية فى محيط المتجر

 

الشرطة الفرنسية فى محيط المتجر
الشرطة الفرنسية فى محيط المتجر