كتب محمود راغب

تشهد سماء المنطقة العربية الليلة، وقوع القمر بالقرب من نجم الدبران وعنقود الثريا وهى فرصة مثالية للتصوير.

وكشفت الجمعية الفلكية بجدة فى تقرير لها، أن نجم الدبران من النجوم البراقة ولن توجد مشكلة فى رصده قرب القمر وحتى عنقود الثريا يمكن رصدها بسهولة عادة بالعين المجردة، ولن يمكن رصده بسبب التلوث الضوئى داخل المدن فهناك حاجة لاستخدام المنظار الثنائى العينية لرؤيته بالقرب من القمر هذه الليلة.

وتابعت: عنقود الثريا يعرف أيضًا بتسمية الشقيقات السبع وهو يشبه نجوم الدب الأصغر إلا أنه ضبابى المظهر، وبالنسبة لنا فى النصف الشمالى للكرة الأرضية فإن هذا العنقود مرتبط بفصل الشتاء، برغم ذلك سيرصد فى سماء المساء من الآن وحتى أبريل المقبل.

 

وأشارت إلى أنه من ناحية أخرى سيتمكن القاطنون فى شمال شرق أمريكا الشمالية من رؤية القمر يتحرك أمام نجم الدبران ويغطيه لفترة مؤقتة فى ظاهرة فلكية تسمى "الاحتجاب" وأيضًا تشاهد الظاهرة فى غرينلاند وأيسلندا، وأقصى شمال غرب أوروبا ولكنها غير مشاهدة فى الوطن العربى.