كتبت هند مختار

أشاد المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، بالتجربة المتميزة لتصويت المصريين المقيمين خارج حدود الوطن فى الانتخابات الرئاسية، والتى تجسدت فى الإقبال على الإدلاء بأصواتهم فى مختلف عواصم العالم، ضمن أجواء سادتها روح الوطنية والانتماء، بما يؤكد مدى وعى أبناء مصر فى الخارج بقضايا وطنهم، وشعورهم بأهمية المشاركة فى صياغة المستقبل، وما يلمسونه من المكانة والتقدير الذى تحظى به مصر فى الدائرة العالمية فى ظل توجه مصر الخارجى الذى يقوم على اقامة علاقات متوازنة، والتواجد الفاعل فى المحافل الدولية، والاضطلاع بدورها فى التشاور وإيجاد حلول للقضايا الإقليمية.

 

وثمن المهندس شريف إسماعيل الجهد المخلص الذى بذله رجال الدبلوماسية المصرية فى تنظيم عملية إدلاء الناخبين بأصواتهم فى مقار السفارات والقنصليات، الأمر الذى ساهم فى خروج التجربة بالقدر المطلوب من التنظيم، وبالمظهر الحضارى الذى عكس رقى المصريين. 

 

كما دعا رئيس الوزراء أبناء مصر فى مختلف ربوع الوطن، إلى المشاركة الفاعلة فى الإدلاء بأصواتهم فى الانتخابات الرئاسية التى تجرى فى الداخل أيام 26 و27 و28 مارس الجارى، بما يؤكد الثقة فى حرص المصريين على استكمال عناصر نجاح هذا الاستحقاق المهم، والوقوف إلى جانب الدولة لإتمام تجربتها الواثقة فى إعادة بناء مؤسساتها، وتحقيق الاصلاح الاقتصادى، وضمان مستقبل أفضل للأجيال المقبلة، وتجاوز هذه المرحلة الفارقة من تاريخ الوطن بكل ما تشهده من تحديات، إلى جانب إرسال رسالة حضارية إلى العالم بأن مصر تسير فى الطريق الصحيح على كافة الأصعدة، بما فيها ممارسة المواطن لحقوقه الدستورية فى إختيار رئيسه، وتكون رداً على كل ما تتعرض له مصر من محاولات يائسة للتأثير على عزيمة أبناء هذا الوطن فى التعبير عن إرادتهم.