كتب أيمن رمضان

قال الدكتور مفيد شهاب، أستاذ القانون الدولى وعضو لجنة الدفاع عن طابا، إن زيارة الرئيس السودانى عمر البشير لمصر ناجحة وتؤكد على قوة العلاقة بين الجانبين، فضلاً عن أنها تتزامن مع ذكرى عزيزة على المصريين وهى ذكرى تحرير طابا، وتابع:" تحرير طابا أكبر المعارك التى خاضتها مصر لتحرير أراضيها .. من حقنا أن نخلد ذكرى انتصاراتنا ونحتفل ونحتفى بها".

وأضاف "شهاب"، خلال اتصال هاتفى ببرنامج "الحياة اليوم"، الذى يقدمه خالد أبو بكر، أنه كان على إسرائيل الانسحاب من جميع الأراضى المصرية عام 82 لكنها ماطلت فما كان من الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك إلا التمسك باستعادة كامل الأراضى حتى لو استدعى ذلك استخدام القوة.

وأوضح أن الهيئة القانونية المصرية التى عملت على استرداد طابا اتبعت أسلوبا علميا يعتمد على الخبراء والعمل الجماعى والاستعداد بدراسات متكاملة عن احتمالات النجاح أو الفشل ما أسفر عن أحقية مصر بها فى عام 1988 لينفذ فى العام التالى ويفرح الشعب المصرى بتحرير كامل تراب وطنه، وتابع:"يجب الاستفادة من أوقات الأزمات لنتمكن من حل المشكلات التى تواجهنا، فجميع الشعوب تمر بلحظات إنكسار ولحظات انتصار".