كتب محمود عبد الغنى

وصل الصالة الرئاسية بمطار القاهرة الدولى، منذ قليل، الرئيس عبد الفتاح السيسي، لاستقبال نظيرة السودانى عمر البشير.

 

وكان السفير بسام راضى المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، أكد أن لقاء الرئيس السيسى مع البشير يأتى فى إطار مواصلة التشاور بين الرئيسين، وبحث سبل تعزيز العلاقات الأخوية التى تربط بين البلدين فى كافة المجالات، بما يسهم فى تحقيق مصالح الشعبين المصرى والسودانى الشقيقين.

 

كما تعد الزيارة امتدادا للقمة التى جمعت الرئيسين عبد الفتاح السيسى وعمر البشير فى الثامن والعشرين من يناير الماضى على هامش القمة الإفريقية فى أديس أبابا ، معربًا عن أمل مصر فى أن يكون هناك تفعيل للعلاقات الثنائية، خاصة وأن هناك الكثير من الجوانب المشتركة بين البلدين يجب استغلالها.