كتب إبراهيم قاسم

تستأنف حملتا المرشحين الرسميين للانتخابات الرئاسية، اليوم الإثنين، عملهما بعد توقفهما على مدار 5 أيام بسبب الصمت الدعائى الأول لانتخابات المصريين فى الخارج وانتهاء التصويت، حيث تستمر ممارسة الدعاية الانتخابية للمرشحين حتى يوم الجمعة المقبل ليبدأ الصمت الانتخابى الثانى.

ومن المقرر أن تواصل حملتا المرشحين كافة الأنشطة الدعائية من عقد المؤتمرات والندوات وتعليق اللافتات والملصقات، التى تستهدف إقناع الناخبين باختيار مرشحهما، على أن تتوقف مرة أخرى يوم الجمعة والسبت وهما اليومين السابقين لعملية الاقتراع فى الداخل أيام 26 و27 و28 مارس الجارى.

وقال المستشار محمود حلمى الشريف، نائب رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، إن اللجنة المشكلة لرصد مخالفات الدعاية الانتخابية لم ترصد أى مخالفات ولم تتلق أى شكاوى بخصوص مخالفة الدعاية فى الصمت الدعائى الأول بالنسبة لانتخابات المصريين فى الخارج.

وأوضح "الشريف"، أن الهيئة مازلت تتابع التجهيزات اللازمة لتصويت المصريين فى الداخل بعد انتهاءه فى الخارج، حيث تقوم بإخطار القضاة المشرفين على التصويت فى الداخل بأماكن اللجان العامة والفرعية، بجانب تجهيز طابعة بطاقات الاقتراع والتنسيق مع الأجهزة الأمنية لتأمين الانتخابات أثناء عمليات الاقتراع .