كتب إسلام جمال

أكد الأمير محمد بن سلمان، ولى العهد السعودى، أن المملكة العربية السعودية لم تكن تعان من أزمة مالية، ولكنها كانت تسير با تجاهها.

وأضاف بن سلمان خلال حوار لقناة CBS  الأمريكية، أن المملكة ستعلن للعالم ما تقوم به لمحاربة التطرف.

وأشار بن سلمان إلى حصول المملكة على أكثر من 100 مليار دولار من تسوية مكافحة الفساد، مؤكداً أن الهدف الأول من هذه التسوية هو معاقبة الفاسدين وليس تحصيل الأموال.

وتابع بن سلمان قائلاً :"ما قمنا به كان ضرورياً ويتطابق مع القوانين".

وشدد بن سلمان على أن الفكر الإيرانى تسلل إلى أجزاء كبيرة من اليمن، كاشفاً عن تهديد الميليشيات فى اليمن هددت حدود المملكة.

وقال بن سلمان إن الحوثيين استغلوا المساعدات التى تصل لليمن لصالحهم، وأنهم يمنعون وصولها لليمنيين للتسبب فى مجاعات.

وأوضح بن سلمان أن زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن خطط لإحداث وقيعة بين السعودية والولايات المتحدة الأمريكية.

وأضاف بن سلمان :"بعد 1979 أصبحنا ضحايا للتطرف وخاصة من جيلى".