كتب محمد صبحى

أكد النائب طارق الخولى أمين سر لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، أن قضية مقتل الطالبة المصرية "مريم عبد السلام" ببريطانيا محل متابعة واهتمام وسنتحرك داخل البرلمان خلال الفترة المقبلة لمناقشة طلبات الإحاطة والبيانات العاجلة والأسئلة التى تم توجيهها بالمجلس بشأن تلك الحادثة.

 

وقال الخولى، فى تصريح لـ"اليوم السابع"، إن هناك  تواصلاً مع أهل مريم والمستشار القانونى لها، مؤكدًا أن لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان تتابع أولاً بأول مجريات الأمور ومن خلال هذه المتابعة ولن نتوانى فى أى اتصالات من شأنها أن ندعم الموقف هناك بما يمكن من الوصول للجناة.

 

وأوضح أمين سر لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان، أن  تعليق الخارجية البريطانية بالأمس بشأن الواقعة والتأكيد على أنه سيتم محاسبة الجناة جاء رد فعل على التحرك المصرى القوى شعبيًا وبرلمانيًا وحكوميًا نحو التأكيد على محاسبة الجناة، الذين ارتكبوا هذا الجرم وتسببوا فى مقتل مريم.

 

كان تقدم النائب طارق الخولى، أمين سر لجنة العلاقات الخارجية، بطلب إحاطة موجه إلى وزير الخارجية ووزير العدل بشأن وفاة الطالبة المصرية مريم عبد السلام، إثر حادث الاعتداء الوحشى عليها فى مدينة نوتنجهام البريطانية.