كتبت ــ هدى أبو بكر

قال المستشار محمود الشريف نائب رئيس الهيئة  الوطنية للانتخابات والمتحدث الرسمى باسمها، إن فترة الصمت الانتخابى والتى بدأت اليوم الأربعاء وتحديدا منذ الساعة 12 منتصف الليل، تسرى على انتخابات الداخل أيضا، بما يعنى سريان الصمت الانتخابى خارج البلاد وداخلها.

وأضاف الشريف فى تصريح لـ "اليوم السابع"، أنه وفق الجدول الزمنى الذى وضعته الهيئة الوطنية للانتخابات فإن فترة الصمت الدعائى الأولى وتوقف الحملات الانتخابية تبدأ قبل يومين من تصويت الخارج، أيام 14 و15 مارس الجارى، كما يسرى الصمت الانتخابى على الداخل أيضا، وحتى انتهاء عملية التصويت فى الخارج، ثم تستأنف الدعاية مرة أخرى فى الداخل، وتبدأ فترة الصمت الدعائى الثانية قبل يومين من التصويت فى الداخل يومى 24 و25 مارس الجارى.

وشدد الشريف على أنه لا يجوز خلال فترات الصمت الانتخابى ان يمارس المرشحين أى نوع من أنواع الدعاية الانتخابية، كما لا يجوز التغطيات الإعلامية لأى دعاية تخص المرشحين خلال هذه الفترة أيضا.