كتب مدحت وهبة

وجهت غادة والى، وزيرة التضامن الاجتماعى، فريق التدخل السريع ومأمور الضبط القضائى التابعين لمديرية التضامن بمحافظة كفر الشيخ، لزيارة مستشفى كفر الشيخ العام، لمعاينة حالة طفل عذبته والدته وزوجها، ما أحدث إصابات عديدة فى جسده، بحسب ما تداوله مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعى، والحفاظ على حقوقه واتخاذ إجراءات قانونية بحق ذويه.

وتوجه أعضاء فريق التدخل السريع ومأمور الضبط القضائى لمتابعة حالة الطفل يحيى صبحى حنفى (4 سنوات)، الذى تعرض للضرب والتعذيب بالخرطوم على يد والدته وزوجها، والفريق فى انتظار قرار النيابة العامة إما بإيداع الطفل فى إحدى دور الرعاية الاجتماعية بالمحافظة أو تسليمه لأهله بعد استقرار حالته الصحية وتماثله للشفاء، حرصا على مصلحة الطفل.

جدير بالذكر، أن فريق التدخل السريع بكفر الشيخ يتابع حالة الطفل لليوم الرابع على التوالى، للاطمئنان على صحته وتماثله للشفاء، كما وجهت وزيرة التضامن الاجتماعى بمتابعة القضية بشكل قانونى، والتنسيق مع مكتب النائب العام لسرعة استكمال إجراءات التحقيق، واتخاذ اللازم لنقل الطفل إلى إحدى الدور المناسبة لتلقى الرعاية الصحية والنفسية اللازمة.

 


الطفل المتعرض للتعذيب على يد والدته وزوجها