كتب عز النوبى

كنوز منسية بقطاع الزراعة، وهو نوع من الحبوب كأحد المحاصيل  المستقبلية الواعدة المكملة وليس بديلاً، وهو محصول "الكينوا" لما له من قيمة غذائية مرتفعة وفائدة طبية وصحية، وتحمله للظروف البيئية المختلفة من جفاف وملوحة وترشيحه للمساهمة الفاعلة فى حل مشكلة الأمن الغذائى للدول النامية، وترجع أهمية المحصول لاحتوائه على نسبة عالية من البروتين، مقارنة بالحبوب الأخرى، حيث له استخدامات عديدة مثل طحن حبوب "الكينوا" إلى دقيق يخلط مع دقيق القمح لرغيف الخبز، وصناعة أغذية الأطفال.

 

 وبدأ مركز البحوث الزراعية ممثلاً فى معهد المحاصيل الحقلية بالتعاون مع العديد من المنظمات الدولية ومشاركة القطاع الخاص، خطة للتوسع فى زراعة نبات "الكينوا"، فى الأراضى المستصلحة الجديدة، لما له من قيمة غذائية مرتفعة والعديد من الفوائد الطبية والصحية.

 

التوسع فى زراعة المحصول فى مختلف المناطق الجديدة

 

وكشفت نتائج الأبحاث التى أجراها مركز البحوث الزراعية، ممثلاً فى معهد بحوث المحاصيل الحقلية، أن القدرة الإنتاجية للفدان تخطت حاجز إنتاجية واحد طن للفدان تحت ظروف الأراضى الرملية والجديدة كمناطق مستهدفة لزراعة المحاصيل الجديدة دون الإخلال بالتركيب المحصولى الحالى، وعدم منافسة المحاصيل الشتوية الأخرى بمناطق وادى النيل والدلتا، حيث أظهرت النتائج المجمعة مجموعة متميزة من التراكيب الوراثية يجرى حاليًا اختيار أعلى الأصناف الصالحة للتوسع فى زراعة المحصول فى مختلف المناطق الجديدة.

 

التوسع فى زراعة الكينوا
التوسع فى زراعة الكينوا

"الكينوا"محصول مكمل  وليست بديلاً لسد جزء من الفجوة الغذائية

وقال الدكتور عمرو سعد شمس الأستاذ بقسم بحوث التكثيف المحصولى، لـ"اليوم السابع"، إن محصول "الكينوا" يطرح نفسه بقوه كأحد محاصيل المستقبل الواعدة المكملة وليست البديلة لسد جزء من الفجوة الغذائية فى مصر، حيث إن زراعة المحاصيل الحقلية تحت الظروف القاسية من بيئة قاحلة فى التربة الرملية والملحية واستخدام مياه الرى ذات الملوحة العالية هى واحدة من أكبر التهديدات التى تواجه الأمن الغذائى وخاصة بالنسبة للمزارعين أصحاب الحيازات الصغيرة، موضحًا أن مبررات التوجه نحو زراعة هذا المحصول فى ضوء الزيادة السكانية المتزايدة ومحدودية الموارد التى تواجهها مصر اليوم، الذى يؤدى بدوره إلى عدم إنتاج ما يكفى من الغذاء من حيث الكم والنوع لتلبية الاحتياجات اليومية للمواطنين.

الدكتور عمرو سعد شمس الأستاذ بقسم بحوث التكثيف المحصولى
الدكتور عمرو سعد شمس الأستاذ بقسم بحوث التكثيف المحصولى

أكثر تحملا للجفاف والملوحة وينمو فى التربة الرملية

وأضاف "شمس"، أن هذه التحديات وراء الحاجة إلى محاصيل غذائية جديدة غير تقليدية للزراعة خارج نطاق الوادى والدلتا لعدم منافسة المحاصيل التقليدية وذات احتياجات مائية منخفضة وتتحمل الإجهادات البيئية المختلفة، مشيرًا إلى أن محصول الكينوا كمحصول غذائى تم إدخاله حديثًا يمكن أن يعالج جزءًا من الفجوة الغذائية، لأنه أكثر تحملاً للجفاف والملوحة وينمو فى التربة الرملية فى المناطق القاحلة وشبه القاحلة ومع العوامل السلبية غير الحيوية الأخرى الأكثر ضررًا التى تؤثر على إنتاج المحاصيل.

حبوب الكينوا -
حبوب الكينوا -

 

يحتوى على نسبة عالية من البروتين

ولفت المتخصص فى زراعة "الكينوا"، إلى أن أهمية المحصول ترجع إلى احتوائه على نسبة عالية من البروتين مقارنة بالحبوب الأخرى، كما يوجد الحامض الأمينى الليسين فى بروتين الحبوب بنسبة تصل إلى ضعف المتواجد منه فى بروتين القمح. وتحتوى الحبوب أيضًا على نسبة عالية من كافة المعادن الضرورية للغذاء وبخاصة الكالسيوم والحديد والتى تفوق المتواجدة فى باقى الحبوب. هذا بالإضافة إلى احتواء الحبوب على نسبة عالية من الفيتامينات وبنسب أعلى من الحبوب الأخرى وبقيم تلبى أو تتجاوز متطلبات الإنسان.

وأضاف شمس، أنه نظرًا لأهمية المحصول وقيمته الغذائية العالية يعتبر أحد المحاصيل الرئيسية التى ستلعب دورًا رئيسيًا فى ضمان الأمن الغذائى فى القرن الـ21 بسبب مقاومته الشديدة للظروف المناخية المعاكسة، موضحًا أنه من المحاصيل المعروفة تاريخيًا، حيث تم زراعته قبل 5 آلاف عام فى جبال الأنديز فى بيرو وبوليفيا.

زراعات الكينوا فى الاراضى الرملية
زراعات الكينوا فى الأراضى الرملية

طحن حبوب "الكينوا "إلى دقيق يخلط مع دقيق القمح بنسبة 10-20%

وفيما يتعلق بإستخدامات محصول الكينوا أكد الخبير فى زراعة "كينوا"، أنه يمكن  طحن حبوب الكينوا إلى دقيق يخلط مع دقيق القمح بنسبة 10-20% لرفع القيمة الغذائية لرغيف الخبز، مشيرًا إلى أنه يدخل أيضًا فى صناعة أغذية الأطفال (Baby Food) لذلك يرشح بقوة فى تغذية طلاب المدارس لارتفاع محتواه من الليسين والكالسيوم والحديد على وجه الخصوص.

منتجات "الكينوا" تدخل فى صناعة الأغذية الخاصة لمرضى الحساسية

وأضاف "شمس"، أن منتجات "الكينوا" تدخل فى صناعة الأغذية الخاصة للمرضى الذين يعانون من الحساسية لجلوتين القمح (CeliacDisease) لعدم احتواء الحبوب على مادة الجلوتين (GlutenFree)، كما يصنع منه العديد من المخبوزات والكيك والرقائق والبسكويت والحلويات وتستخدم حبوبه في الإفطار مثل البليلة أوكرقائق (QuinoaFlakes)، ويستخدم كشوربة أو يطبخ مثل الأرز ويستخرج من الحبوب زيت للغذاء الآدمى، وهو يقارب فى قيمته الغذائية زيت الذرة، كما تستخدم مادة السابونين بعد فصلها فى العديد من الصناعات وتدخل فى كثير من الأدوية.

حبوب الكينوا
حبوب الكينوا

 

وأشار "شمس"، إلى أن الاحتياجات البيئية لمحصول الكينوا فى مصر هى أنه من المحاصيل الشتوية يحتاج إلى نهار قصير ودرجات حرارة منخفضة للنمو الجيد وتسبب الحرارة أعلى من 35oم دخول النبات فى طور سكون وعقم اللقاح، كما يمكن أن تنمو الكينوا تحت مستويات من 300-1000مم من مياه المطر فى السنة وينمو فى مختلف أنواع الأراضى حتى الملحية إلا أنه يجود فى الأراضى الخفيفة حسنة الصرف.

 يحصد محصول "الكينوا" خلال 100 يوم

وأوضح، أن الكينوا يحصد خلال فترة تتراوح ما بين 100-125 يومًا للأصناف المبكرة النضج، وقد تصل إلى 160 يومًا للأصناف المتأخرة النضج فى مصر، مشيرًا إلى أن الإنتاجية تختلف باختلاف الصنف ونوع التربة وميعاد الزراعة، حيث يتراوح بين 1-1.5 طن للفدان.

محصول "الكينوا" دخل مصر عام 2005 بمدينة نويبع جنوب سيناء

وأضاف، إنه تم إدخال محصول الكينوا مصر عام 2005 بمدينة نويبع جنوب سيناء لاختبار مدى نجاح زراعته تحت ظروف الأراضى الرملية والبيئة الجافة بالتنسيق بين مركز البحوث الزراعية، معهد بحوث المحاصيل الحقلية، قسم بحوث التكثيف المحصولى والعلاقات الخارجية الزراعية وبتمويل من هيئة المعونة الدنماركية الدانيدا (DANIDA)، موضحًا أنه تم تجريب زراعة عدد 13 تركيب وراثى وتم اختيار افضلها للإكثار بمحطات البحوث الزراعية التابعة للمركز عمل المختلفة عليها بعد نجاح زراعتها بتلك المنطقة، وتم تقييم 11 تركيبًا وراثيًا نجحت فى الإنبات والنمو تحت الظروف المصرية سواء فى الأراضى القديمة أوالرملية لاستهداف ادخال المحصول فى الأراضى الصحراوية الجديدة والهامشية لتحمله الجفاف والملوحة.

زراعات الكينوا
زراعات الكينوا

 

وأضاف إنه تم انتاج بعض المنتجات بالاشتراك مع الشركات والجمعيات والباحثين من تخصصات أخرى مثل الحبوب، الدقيق، إنتاج الخبز ذو قيمة غذائية مرتفعة بإضافة دقيق الكينوا بنسبة 10-20%، وإنتاج بعض المخبوزات (منين العجوة والبسكويت والكيك) الخاصة لمرضى حساسية الجلوتين، بالإضافة إلى المخلف الناتج من قش الكينوا والذى يستخدم كعلائق للحيوانات.

من جانبه، قالت الدكتور شكرية المراكشى، الخبير فى زراعة "الكينوا"، وأحد المهتمين بزراعة المحصول فى الأراضى المستصلحة الجديدة، فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، إن زراعة "الكينوا" من المحاصيل المستقبلية لما له من قيمة غذائية مرتفعة وتحمله للظروف البيئية المختلفة من جفاف وملوحة وترشيحه للمساهمة الفاعلة فى حل مشكلة الأمن الغذائى للدول النامية، وأيضًا لها فوائد عديدة سواء صحية وطبية.

ادخال الكينوا فى عمل فيشار والسلطات وطهو أطباق الدجاج بدلاً من الارز

 وأكدت  شكرية المراكشى، أنه يمكن ادخال الكينوا فى بعض الصناعات، مثل عمل فيشار مثل الذرة وفى السلطات أو طهو الكينوا إلى جانب أطباق الدجاج بدلاً من الأرز، كما تستخدم الكينوا كمادة منشطة لبعض الأنزيمات مثل (amylase - celulase - phenolase - catalase) فى إنتاج أغذية وظيفية - ويتم استهلاك الكينوا كاملة أومطحونة كدقيق وعادة يتم خلط دقيق "الكينوا" مع دقيق القمح أو الذرة بنسب استبدال تتوقف على المنتج كالتالى: نسبة استبدال "الكينوا"فى الخبز 10 إلى 13% وفى البسكويت والكيك 60%..

الدكتورة شكرية المراكشى أحد المهتمين بزراعة الكينوا
الدكتورة شكرية المراكشى أحد المهتمين بزراعة الكينوا

يرفع مستوى التركيز والقدرات الذهنية للطفل ويقلل من مخاطر الإصابة بأمراض القلب

وأوضحت أن المحصول له فوائد كثيرة سواء الطبية والصحة من بنيها حساسية القمح وخاصة عند الأطفال وهى حالة مرضية مزمنة تصيب الأمعاء الدقيقة، وهى عبارة عن حساسية دائمة ضد بروتين الجلوتين الموجود في القمح والشعير والشوفان، ولها مواد خاصة بنمو الأطفال ونسبة الدهون 7% وبالرغم من احتوائه على نسبة عالية من الأحماض غير المشبعة إلا أن البذرة الكاملة تحتوى مضادات أكسدة بنسبة عالية وأوميجا 6 الذى يعمل على رفع مستوى التركيز والقدرات الذهنية للطفل، وتقلل الكينوا من مخاطر الإصابة بأمراض القلب، وتقلل من عوامل تجلط الدم، التى تنتج عنها الأزمات القلبية والجلطات وتقلل من ترسب الكوليسترول والدهون على جدار الشرايين ومحتواها من الكالسيوم والحديد عال.

فوائد طبية للحماية من الصداع النصفى 

وأكدت المراكشى، أنه له فوائد طبية للحماية من الصداع النصفى، حيث توجد نسبة الماغنسيوم والريبوفلافين (B2) العالية تجعل الكينوا غذاء ممتازا لمرضى الصداع النصفى، وقدرة الريبوفلافين على تعزيز إنتاج الطاقة الخلوية لها تأثير مفيد على عملية التمثيل الغذائى والطاقة والدماغ وخلايا العضلات لتوفير مزيد من الحماية ضد نوبات الصداع النصفى، وقدرة الماغنيسيوم على استرخاء الأوعية الدموية، أيضًا أن تناول الأطعمة التى تحتوى على هذا المعدن تساعد على الحد من ارتفاع ضغط الدم وعدم انتظام ضربات القلب.

زراعة الكينو فى الاراضى الجديدة
زراعة الكينو فى الأراضى الجديدة

 

وتابعت، أن هذه البذور لها خصائص تغذية البكتيريا المفيدة فى الجهاز الهضمى، وبما أنه يتم هضمه بسهولة يمكن لجسمك الوصول بسرعة إلى الفيتامينات والمعادن التي يحتوي عليها، يوفر الكينوا أيضا مصدرا جيدا للألياف غير القابلة للذوبان ويعزز عملية التخلص من الفضلات ويساعد على الحفاظ على القولون ومنع تكوين حصى فى المرارة. كما أن حمض الفوليك وفيتامين (ب) فى الكينوا يعزز قدرة الكبد على إزالة السموم من الجسم، ويوفر الكينوا ما يقرب من نصف الحد الأدنى من المتطلبات اليومية للمنجنيز، ويعتبر مصدرا جيدا للنحاس والزنك. هذه المعادن ضرورية لتجميع انزيم الديسموتاز الفائق المضاد للأكسدة، حيث إنه يقضى على الجذور الحرة التى يمكن أن تسبب ضررا فى الجسم.

شكرية المراكشى وزراعات الكينوا
شكرية المراكشى وزراعات الكينوا

الكينوا تحتوى على 8 أحماض أمينية وهامة للنباتيين

وقالت المراكشى، إن الكينوا تحتوى على 8 أحماض أمينية التى يحتاجها جسم الإنسان وهذه صفة نسبية للكينوا تجعل منها المصدر النباتى للبروتين ومن خلالها يمكن الاستغناء عن البروتين الحيوانى، خاصة مع النباتيين، والمحتوى العالى من الألياف حيث تحتوى الكينوا على 5 أضعاف احتياجات الجسم اليومية من الألياف من خلال استخدام مقدار كوب واحد من بذور الكينوا، موضحة أن كوب واحد من بذور الكينوا يوفر لك 15% من مقدار الحديد الذى يحتاجه الجسم يوميًا، وهى بذلك بديل لأقراص الحديد المفيدة للقدرات الذهنية وبناء العضلات، كما أنها بذلك علاج لفقر الدم.

وأكدت أنه يحتوى على نسبة عالية من الماغنسيوم، فيعمل على منع هشاشة العظام وأمراض القلب ويعمل على توازن ضغط الدم ومساعدة مرضى السكرى المحتوى العالى من المنجنيز: من أهم أعراض نقص المنجنيز بالجسم هو ارتفاع ضغط الدم وارتفاع مستويات الكوليسترول والمشاكل العصبية والإعاقة السمعية ولذلك فإن وجود الكينوا كنمط غذائى شىء مهم جدا لتجنب كل ما سبق، ويحتوى على الحمض الأمينى لا سيما وجود هذا الحمض الأمينى مهم جدا للرياضيين، كما أنه يعمل على تقوية جهاز المناعة، كما أثبتت الأبحاث أن هذا الحمض الأمينى مهم جدا لرفع مستويات السيروتونين مما يساعد على الاسترخاء والهدوء.

زراعات محصول الكينوا
زراعات محصول الكينوا

 

يستخدم فى مستحضرات التجميل وخاصة الشامبوهات

وله خصائص مطهرة حتى الأصناف المرة من الكينوا والتى تحتوى نسبة عالية من الصابونين يمكن الاستفادة منها مرتين: الأولى بغسل الحبوب أكثر من مرة لإزالة المرارة وتستخدم الحبوب فى الأكل، والثانية بالاستفادة من الماء الناتج من غسيل البذور حيث محتواه العالى من الصابونين فيمكن الاستفادة منه باستخدامه كمطهر وكذلك فى المنظفات وأيضًا فى مستحضرات التجميل وخاصة الشامبوهات للاستفادة من الرغوة التى تنتج منه، وجود الألياف بالكينوا يعمل على التخلص من الدهون غير الضرورية فضلاً عن المساعدة فى عملية الهضم ولذلك هى مفيدة فى التخسيس والهضم البطىء.