بورسعيد – محمد فرج

أكد محمد جبر عنانى عضو غرفة شركات السياحة المصرية ببورسعيد، إن جماعة "الإخوان" وراء شائعة تحصيل أموال من المعتمرين لصندوق "تحيا مصر"، ولاصحة تماما لما تردد على صفحات التواصل الاجتماعى بفرض ضرائب متنوعة مثل القيمة المضافة وغيرها التى أثيرت بغرض إثارة البلبة بين جموع المصريين.

لافتا فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، إلى إن هناك ضوابط من قبل وزارة السياحية تقضى بتحصيل مبلغ يعادل 2000 ريال سعودى يتم إيداعه بواسطة المواطن فى حساب بالبنك المركزى المصرى، فى حالة وجود سابقة أداء مناسك العمرة خلال لـ3 سنوات التى مضت،  يأتى ذلك فى إطار الحرص على إعطاء الأولوية لجموع المواطنين الذين لم يسبق لهم أداء العمرة من قبل .

وقال جبر، إن الرسوم التى فرضتها وزارة السياحية سوف يتم الطعن عليها من خلال بعض نواب البرلمان، فضلا عن رفع قضايا أمام القضاء الإدارى لعدم دستورية تحصيل هذه الرسوم التى أثارت حفيظة المواطنين الراغبين فى أداء العمرة .

وأضاف عضو غرفة شركات السياحة المصرية، بأن الرسوم المفروضة سوف تؤثر بالسلب على شركات السياحة وتؤدى إلى خسائر فادحة، ولاسيما التى يعتمد نشاطها على السياحة الدينية بشكل كبير .

وتابع : إن الشروط والرسوم المفروضة سوف تقف أمام محدودى الدخل الراغبين فى آداء العمرة نظرا لإرتفاع  الأسعار إلى 35 ألف جنيه وفقا للرسوم الجديدة للبرنامج الإقتصادى، مما يؤثر على الطبقة الكادحة التى تسعى جاهدة أن تحظى بعمرة على قدر إستطاعتها الأمر الذى جعل الكثيرين ينعون حظهم العاثر بسبب فرض رسوم جديدة تنوء بكاهلهم.