أكد الممثل الأمريكى العالمى دانى جلوفر، أن التمييز العنصرى فى اللون البشرى بين الفنانين بالولايات المتحدة الأمريكية سابقا كان سببه القائمين على صناعة هذه الأفلام، مشيرا إلى أن الصناعة الدرامية كانت نمطية فى سرد إفريقيا والعرب، مضيفا أنه رغم ذلك كانت الصورة الذهنية له عن إفريقيا منذ نشأته أن سكانها رجال بيض بفضل شخصية رجل الغابة "طرزان".

 

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفى الذى عقده الممثل الأمريكى العالمى دانى جلوفر، اليوم الأحد، على هامش فعاليات مهرجان اسوان الدولى لأفلام المرأة، وحضره إيليان زوجته.

 

وأضاف جلوفر، أنه ولد عقب الحرب العالمية الثانية بعام واحد، وكان شاهد خلال فترة نشأته وشبابه على كثير من الأحداث وقتها ومنها استقلال الدول الإفريقية وهو ما أثر على أعماله، مشيرا إلى أنه كان حريصا خلال عمله أنه ينتج عملا فنيا جيدا يقدم له قيمة عالية.

 

وأوضح الممثل الأمريكى، أنه قدم شخصية مانديلا خلال عامى 86 / 87 ولكنه كان يقرأ خلال فترة شبابه خطابات مانديلا لزوجته وهو فى السجن وكان لديه اختزال لشخصية مانديلا وهو ما ساعده فى تأدية الدور، وعندما صار مانديلا رئيسا لجنوب إفريقيا التقى به وأصبح صديقا له.

 

واستهل دانى جلوفر، حديثه بالمؤتمر الصحفى، عن مرافقة زوجته للمهرجان أسوان، مؤكدا أنه أمر طبيعى ومنطقى لزوجته والتى تعمل أستاذ فى مجال التعليم، مشيرا إلى أنه لأول مرة يزور أسوان، ولكنه زار الأقصر مرتين قبل ذلك خلال مهرجان السينما وزار المعابد الأثرية هناك، ومعبد حتشبسوت برفقة زوجته وهناك قالوا له أن زوجته تشبه "حتشبسوت"، ومن ذلك الوقت فهو ينادى زوجته "الملكة ايليان".

 

وقال جلوفر، أنه ناجح وسعيد فى حياته الزوجية والتى استمرت لمدة 60 سنة، وأنه نشأ فى عائلة المرأة فيها هى التى تصنع القرارات من الجدة إلى الأم، وعلق مازحا: "استمرت حياتى الزوجية سعيدة بفضل أنى كلما استيقظت يوميا أعتذر لزوجتى عن ما سوف أفعله اليوم".

 

ووجه شكره لإدارة المهرجان على توجيه الدعوة له لحضور فعالياته بمدينة أسوان، وعلق قائلا "شكرا كونى أحد ضيوف شرف المهرجان مع المناضلة الجزائرية جميلة بوحيرد والتى التقيت بها خلال المهرجان".

 

وتابع الممثل الأمريكى حديثه بالمؤتمر الصحفى، أنه يهتم للمرأة خلال أعماله وأنه قدم العديد من الأدوار التى تلعب خلالها المرأة دورا مهما فى خدمة المجتمع لافتا إلى أنها ادوار كانت مثالية ونالت العديد من الجوائز، مؤكدا أنه يؤيد الأدوار التى تتناول قضايا المرأة.

 

وأشار إلى أن الإنسانية لو عادت للوراء 15 ألف سنة سنجد أن المراة والفلاحة فى الزراعات تعيش حياتها ببساطة شديدة، وأن الحروب دائما ما يبدؤها الرجال وليس النساء.

 

ومن جانبها، قالت ايليان، زوجة الممثل الأمريكى دانى جلوفر، أنها تعمل أستاذة فى مجال التعليم، وتركز فى مجال أبحاثها أثناء دراستها بالبرازيل على تعليم الأطفال الصغار عدم التفرقة العنصرية بين الجنس البشرى.

وعن زيارتها لمصر، قالت "ايليان"، أنها تحب مصر وأهلها وليست الزيارة الأولى لها بمصر ولكن زارت الأقصر من قبل برفقة زوجها دانى، مشيرة إلى أنها تشعر بالحب لهذا المكان وكأنها تعيش فى بلادها.

 

 

 
 جانب من المؤتمر الصحفى

جانب من المؤتمر الصحفى


ايليان زوجة الممثل الأمريكى
ايليان زوجة الممثل الأمريكى

جانب من الحضور
جانب من الحضور

حضور المؤتمر
حضور المؤتمر

الممثل الأمريكى وزوجته خلال المؤتمر الصحفى
الممثل الأمريكى وزوجته خلال المؤتمر الصحفى