كتب ـ أحمد جمعة

استقبل وزير الخارجية سامح شكرى اليوم السبت، وفد غرفة التجارة الأمريكية في إطار الإعداد لزيارة بعثة طرق الأبواب التابعة للغرفة إلى الولايات المتحدة قريباً.

 

وصرح المستشار أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأن وزير الخارجية يحرص على استقبال وفد غرفة التجارة الأمريكية بالقاهرة  كل عام قبل زيارته السنوية الى الولايات المتحدة، فى إطار ما يُسمى ببعثة طرق الأبواب، وذلك لمناقشة سبل تعزيز ودعم علاقات التعاون بين مصر والولايات المتحدة والارتقاء بمستوى التبادل التجارى والاستثمارى بما يخدم مصالح الدولتين والشعبين.

 

وأوضح المتحدث باسم الخارجية،  أن وزير الخارجية أجاب خلال اللقاء  على استفسارات الوفد بشإن مختلف جوانب العلاقات المصرية الأمريكية، بما فى ذلك نتائج الزيارات رفيعة المستوى لمسئولين أمريكيين إلى مصر فى الفترة الأخيرة، كزيارة نائب الرئيس الأمريكى "مايك بنس" وزيارة وزير الخارجية "تيليرسون". 

 

كما استعرض شكرى المواقف المصرية تجاه القضايا الإقليمية والدولية المختلفة،  والتى تمثل قاسما مشتركا لاهتمامات كل من مصر والولايات المتحدة.

 

ومن جانبه، أكد وفد غرفة التجارة الأمريكية على حرصه الدائم على تعزيز التعاون بين مصر والولايات المتحدة بشكل يعكس خصوصية واستراتيجية العلاقة بينهما، لاسيما فى مجالات التعاون الاقتصادى والتجارى والاستثمارى.