كتبت دانه الحديدى

وجه النجم العالمى ليونيل ميسى، لاعب نادى برشلونة الإسبانى والمنتخب الأرجنتينى لكرة القدم، التحية لمصر على نجاحها فى برنامج علاج "ڤيروس سى"، مؤكدا أنها تقود العالم فى معركة ضد هذا المرض.

وكتب "ميسى" بالإسبانية والإنجليزية، عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، وهى الصفحة التى يتابعها قرابة 90 مليونا حول العالم، أنه بعد نجاح مصر فى علاج أكثر من مليون مريض بالالتهاب الكبدى الوبائى "ڤيروس سى"، أصبحت مصر تقود العالم كله فى معركته ضد هذا المرض.

 واستكمل "ميسى" حديثه بالقول: "أخيرا أصبح هناك علاج فعال وفى متناول المرضى، لعلاج مرض الالتهاب الكبدى بڤيروس سى، مخاطبا جمهوره: "ماذا تنتظر حتى تنضم إلينا للقضاء على هذا المرض؟".

 

 

كلمة ميسى عبر صفحته الرسمية على فيس بوك

 

 

واختتم "ميسى" رسالته بهاشتاجات #TourNCure  #StopTheWait - فى إشارة لبرنامج السياحة العلاجية المصرى "تور آند كيور" الذى يهدف بعلاج مرضى "فيروس سى" من أنحاء العالم على أرض مصر، واختار "ميسى" ليكون أشهر سفرائه حول العالم.

وأضاف "ميسى" لمنشوره مقطع الفيديو الإعلانى لبرنامج "تور آند كيور" للسياحة العلاجية، الذى يدعو فيه بنفسه المصابين بـ"ڤيروس سى" من كل أنحاء العالم للقدوم إلى مصر لتلقى العلاج بها والقضاء على قوائم الانتظار.

جدير بالذكر، أن تجربة مصر لعلاج الالتهاب الكبدى الوبائى "ڤيروس سى" حازت إعجاب وتقدير العالم أجمع، إذ نجحت الإدارة المصرية فى توفير الدواء لكل المرضى من كل الشرائح، وعلاج أكثر من مليون مريض فى الفترة الماضية، لتنتقل مصر من أكبر ضحية لهذا المرض إلى أكبر دولة فى العالم تنتصر عليه، وقد أشادت الدوريات الطبية والمؤتمرات العالمية بالتجربة المصرية التى انتقلت الآن للمرحلة الثانية، وهى إطلاق حملات للمسح فى أنحاء الجمهورية، لاكتشاف وعلاج الحالات غير المشخصة، بهدف القضاء تماما على المرض بحلول العام 2020، وفق مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي.