كتبت ميرفت رشاد

اعتمدت الدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة الضوابط المنظمة لرحلات العمرة لهذا العام 1439 هـ، والتى تقدمت بها اللجنة العليا للحج والعمرة على أن تبدأ أولى رحلات العمرة فى أول مارس ٢٠١٨.

 

تضمنت الضوابط مد موسم العمرة إلى أربعة أشهر هى جمادى الثانى ورجب وشعبان ورمضان، وتحديد الحد الأقصى لإجمالى عدد التأشيرات المستهدف تنفيذها فى الموسم الواحد بـ500 ألف تأشيرة، يتم تنفيذ 20٪ منها خلال شهر رمضان. 

 

أعطت الضوابط الأولوية للمواطنين الذين لم يسبق لهم أداء مناسك العمرة من قبل، خاصة بعد تحديد سقف لعدد المعتمرين فى الموسم الواحد، ولذا يتم تحصيل ما يعادل 2000 ريال سعودى لمن سبق له أداء العمرة العام الماضى أو الأعوام السابقة بحد أقصى 3 سنوات، وتضاف اليها نسبة 50٪‏ من المبلغ (أى ما يعادل 1000 ريال) للمعتمر الذى يؤدى العمرة أكثر من مرة فى الموسم الواحد، ويتم سداد هذا المبلغ بواسطة المواطن فى حساب خاص بالبنك المركزى، يستثنى من هذه الرسوم أسر الشهداء والمصابين حتى الدرجة الثانية من ضباط وأفراد القوات المسلحة والشرطة المدنية والمواطنين جراء العمليات الإرهابية، ويستثنى أيضاً المحارم والأطفال أقل من 12 عاما، ومشرفى برامج العمرة المسجلين بالوزارة.

 

وناشدت الوزارة السلطات السعودية بإرجاء تنفيذ شرط البصمة لحين توفير عدد أكبر من المكاتب التابعة لشركة "تساهيل" السعودية لتخفيف الأعباء عن راغبى العمرة.

 

وجاء وضع الضوابط بعد دراسة للأوضاع السابقة والحالية، والتأكيد على مبدأ تكافؤ الفرص بين المواطنين وإعطاء الأولوية لمن لم يسبق له أداء العمرة من قبل، إلى جانب التأكيد على عدم المساس بمحدودى الدخل.

 

وتهيب وزارة السياحة بالمواطنين تحرى الدقة فيما يتم تداوله من معلومات والرجوع إلى الموقع الرسمى للوزارة http://mot.hajj.gov.eg للحصول على المعلومات الصحيحة فيما يخص ضوابط العمرة وعدم الالتفات إلى أية مصادر أخرى.