كتب سمير حسنى - محمد شعلان

قال المتحدث العسكرى العقيد تامر الرفاعى، إن القوات المسلحة، تقوم بتمشيط العديد من البؤر الإرهابية، مشيرا آلى أن الشرطة المدنية تفرض السيطرة الأمنية داخل المناطق التى تم تمشيطها وإعادة الحياة لطبيعتها مرة أخرى، ومحاصرة أى عناصر إرهابية فارة من مناطق العمليات آلى وسط سيناء بواسطة الجيش الثالث الميدانى، ومداهمة العديد من المناطق الجبلية التى يختبئون بها، مؤكدًا أن القوات البحرية تؤمن الأهداف الاقتصادية فى البحرين الأحمر والمتوسط، سواء مع وجود تهديدات من عدمه.

 

وردا على سؤال حول إعادة وتجهز المناطق التى يتم تمشيطها لتكون مهيأة لاستقبال الانتخابات الرئاسية، أضاف المتحدث العسكرى فى مؤتمر صحفى لعرض آخر تطورات العملية العسكرية الشاملة سيناء 2018، القوات المسلحة والشرطة المدنية مدربة على تنفيذ العديد من المهام فى نفس التوقيت، مؤكدا أن القوات المسلحة والشرطة المدنية متواجدة فى تأمين جميع المقار الانتخابية فى جميع المحافظات على مستوى الجمهورية.

 

وفيما يخص توقيت العملية، قال العقدى تامر الرفاعى، إن أهداف العملية تطهير سيناء من العناصر الإرهابية وتأمين كافة الاتجاهات الاستراتيجية، ضد أى عدائيات، وعند الوصول لتحقيق المهام المخططة ستكون نهاية العملية، وبالتالى يتم تطبيق مراحل أخرى.