أسوان - عبد الله صلاح

حرص وفد يابانى مكون من 35 شخصا، على أن يكونوا أول المتواجدين بالصفوف الأولى لمشاهدة ظاهرة تعامد الشمس على قدس الأقداس داخل معبد رمسيس الثانى بأبوسمبل.

 

وافارش الوفد اليابانى أرضية المعبد، بعد أن وصلوا إليه قبل حدوث الظاهرة بـ5 ساعات، معربين عن سعادتهم بانتظار هذا الحدث الهام.

 

قال عماد الجابرى - المرشد السياحى المرافق للوفد اليابانى، إن الوفد اليابانى وصل إلى القاهرة من نحو أسبوع مضى، ثم توجه فى رحلة سياحية إلى مدينة الأقصر ومنها إلى أسوان عبر باخرة سياحية استغرقت 4 أيام بنهر النيل، وتوجهوا بعدها إلى أبوسمبل لمتابعة هذا الحدث الرئيسى فى الرحلة والذى حجزوا تذكارهم لمصر من أجله.

 

يذكر أن الآلاف من السائحين توافدوا على معبد أبوسمبل جنوب مصر لمتابعة ظاهرة تعامد الشمس على قدس الأقداس، وهى الظاهرة التى تتكرر مرتين فى العام 22 فبراير و22 أكتوبر.

 

 WhatsApp Image 2018-02-22 at 5.44.59 AM

 

 

WhatsApp Image 2018-02-22 at 5.44.56 AM (1)

 

WhatsApp Image 2018-02-22 at 5.44.48 AM

 

WhatsApp Image 2018-02-22 at 5.44.39 AM