كتب أيمن رمضان - رويترز

دعا الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون اليوم الأربعاء إلى هدنة إنسانية فى منطقة الغوطة الشرقية بسوريا للسماح بإجلاء المدنيين وذلك بعدما تعرضت المنطقة الخاضعة للمعارضة المسلحة قرب العاصمة دمشق للقصف.

وقال ماكرون فى مؤتمر صحفى مع الرئيس الليبيرى جورج ويا فى باريس "تندد فرنسا بوضوح وقوة بما يجرى فى الغوطة الشرقية".