كتب محمود العمرى

طالب الدكتور أحمد كريمة، أستاذ الشريعة الإسلامية بجامعة الأزهر، الدولة بتطبيق عقوبة مالية على كل من يقاطع الانتخابات الرئاسية المقبلة، وأن تعمم بشكل كلى من خلال كشوف الانتخابات والمشاركين فيها .

وأضاف أستاذ الشريعة الإسلامية بجامعة الأزهر فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، إن المشاركة فى الانتخابات الرئاسية من المصالح، لأن المشاركة فيها هى لاستقرار المجتمع والدولة، أما المقاطعة فهى مفسدة ولابد محاسبة من يستجيب لها له ومعاقبته .

وتابع، إن الإخوان وأعوانهم الداعيين لمقاطعة الانتخابات الرئاسية، هم دعاة الخراب، ولا يريدون المصلحة العامة للدولة، موجهة الدعوة للجميع بالمشاركة وحث الآخريين على المشاركة.