كتبت أمل علام

كشف الدكتور عمر هيكل أستاذ الكبد، عضو اللجنة العليا لأمراض الكبد، أن عقار الزيباتيير لعلاج فيروس سى، والذى تم طرحه فى مصر يمثل أملا جديدا لمرضى فيروس سى المصاحب لقصور وظائف الكلى، أو الفشل الكلوى، والمرضى الذين أصيبوا بفيروس سى بعد عمليات زراعة الكلى، أو الذين يعانون من فيروس سى ويتم تحضيرهم لعمليات زراعة الكلى، كما أنه يعتبر أقوى علاج للمنتكسين من العلاجات الأخرى لفيروس.

 وأضاف هيكل: يتم صرف عقار الزيباتيير والذى يتكون من عقارين معا فى كبسولة واحدة، موضحا أنه يعطى قرص واحد يوميا لمدة 3 شهور، موضحا أن هذه المجموعة من المرضى كانت هناك مشكلة فى علاجهم لأن المشكلة التى كانت يعانى منها هذه المجموعة من المرضى كان العلاج المتاح هو "الكيوريفو مع الريبافرين"، موضحا أنه من المعروف علميا ان عقار الريبافيرين له بعض المضاعفات وتزداد هذه المضاعفات فى المرضى المصريين ومنها الانيميا وتكسير كرات الدم الحمراء، وكان ذلك يمثل عائقا فى علاج هذه المجموعة من المرضى، ويتميز العقار الجديد بأنه يعطى نسبة شفاء تصل الى 95 % فى هؤلاء المرضى .

وأكد أن المرضى الذين يعانون من فيروس سى فقط بدون أمراض مصاحبة تصل النسبة إلى 100 %، والعقار الجديد مناسب أيضا للمرضى التى تعانى من فيروس سى مع ارتفاع السكر بالدم،حيث تعانى هذه الفئة من قصور بوظائف الكلى خصوصا إذا كان السكر مرتفعا ولفترة طويلة فيعتبر هذا العقار مناسب لهم.