17f6b26f27.jpg
شوقي علام

شوقي علام

أكد الدكتور شوقى علام، مفتى الديار المصرية، على أن العملية سيناء 2018، عملية حاسمة وفاصلة فى تاريخ الإرهاب، وهى عبور جديد كما عبرنا فى حرب 6 أكتوبر الـ10 من رمضان، واليوم بعزيمتنا، وبإرادة الله سننتصر وسيكون جندنا هم الغالبون.

وأوضح علام، خلال حواره ببرنامج حوار المفتى، المذاع عبر فضائية ON Live، أن الله سبحانه وتعالى قدر أن أهل الحق عندما يعزمون العزم الأكيد ينتصرون، وهؤلاء الجنود يخوضون حربا شريفة شاملة ضد أعداء الإنسانية وأعداء الأديان وأعداء الأوطان.

وأشار مفتى الديار المصرية، إلى أن كل معانى العداء والأبتعاد عن طريق الصواب والحق متمثلة فى هؤلاء وجنودنا هم الذين يدافعون عن الحق والعرض والأوطان والأديان، ويحمون مقدرات دولة لها حجم كبير مثل مصر، وإذا اهتزت اهتزت بسببها دول كثيرة، ويعتبر الدفاع عنها من الأمور الواجبة شرعا.