كتب عز النوبى

قال الدكتور مصطفى عبد الستار، مساعد أمين لجنة مبيدات الآفات الزراعية بوزارة الزراعة، إن اللجنة ألزمت تجار مستلزمات الإنتاج الزراعى من المبيدات بمختلف محافظات مصر بتحديد أسعار البيع لجمهور المزارعين والإعلان عن الأسعار بشكل واضح على وجهات وأرفف المحلات، ووضع قائمة بأصناف المبيدات المعروضة بكل محل مدون عليه سعر البيع .

 

وأضاف عبد الستار، فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، أن تحديد سعر البيع هدفه وصول المنتج إلى المزارعين بالسعر الحقيقى وليس إلزام التجار بسعر محدد من قبل اللجنة، مؤكدًا أنه يتم حاليًا استكمال حصر جميع محال تجارة المبيدات المرخصة وغير المرخصة، ودراسة أسباب عدم الترخيص، وتقنين أوضاع غير المرخص، والاستمرار فى وضع لوحات "شارات" على واجهات المحلات المرخصة بها، ورقم ترخيص المحل، وكود المحافظة، حتى يتعرف العميل على المحلات المرخصة وغير المرخصة لسهولة الحد من المغشوش والمهرب، والمرور على المحلات وضبط أى حالات غش أو تهريب، ووضع أسماء المحلات المرخصة بمديريات الزراعة لتعريف المزارعين على شراء المنتج السليم من مكانه للحد من مخالفات الغش، حفاظًا على سلامة المواطن والإنتاج الزراعى.

 

 فيما أكد تقرير لجنة مبيدات الآفات، أن هناك رقابة مكثفة على جميع مستلزمات الإنتاج وخاصة المبيدات بالتنسيق الدورى مع شرطة المسطحات والأجهزة المعنية من عمل حملات مكثفة دورية على جميع المحال التجارى وأسواق تدول وبيع المبيدات لضبط المبيدات غير المصرح بها من قبل وزارة الزراعة، للحد من المغشوش والمهرب والحفاظ على الإنتاج الزراعى والصحة العامة.