كتب كريم كشك

قال الدكتور عماد كاظم، رئيس المجالس الطبية المتخصصة، إن آخر يوم لتلقى طلبات توقيع الكشف الطبى، لطالبى الترشح لانتخابات الرئاسة، الجمعة المقبل، 26 يناير 2018، لإتاحة الفرصة للتظلمات، ومناظرتها أمام لجان أخرى، حتى يوم 28 من الشهر الجارى، باعتبار يوم 29 الذى يليه هو آخر يوم لتلقى الهيئة الوطنية للانتخابات طلبات الترشح.

وأوضح كاظم، أنه منذ يوم 20 الشهر الجارى ونحن نستقبل طلبات راغبى الترشح بانتخابات الرئاسة 2018، عن طريق تقديم 6 صور شخصية، وصورة ضوئية لبطاقة الرقم القومى، وبعد ذلك يتم توجيه طالب الترشح، وفق اختياره للجهة التى يريد عمل الفحوصات بها، إلى ثلاث جهات رسمية معتمدة لعمل الفحوصات الطبية اللازمة للترشح، وهى :

مستشفى الشيخ زايد التخصصى بـ 6 أكتوبر، والمركز الطبى العالمى بطريق مصر - اسماعيلية الصحراوى، ومعهد ناصر، وبعد ذلك يأتى بنتيجة هذه الفحوصات بمظروف مغلق لتقديمها للمجالس الطبية، نظير مبلغ مالى قيمته 6 آلاف جنيه.

وأضاف كاظم، أنه فى خلال 24 إلى 48 ساعة يتم إخطار طالب الترشح، بتاريخ ومكان الكشف الطبى عليه، ليتم مناظرته أمام 4 لجان طبية، وهى:

1- النفسية والأعصاب وجراحة المخ والأعصاب.

2- الباطنة وتشمل أمراض القلب، والكلى، والجهاز الهضمى.

3- الجراحة العامة والتخصصية.

4- أمراض الرد وجراحة العيون.

وفى نهاية الكشف الطبى، ويتم تسليمه النتيجة وقتها، بأوراق رسمية موقعة، وإذ كان طالب الترشح "غير لائق" يستطيع التظلم بنفس الوقت.

وأكد رئيس المجالس الطبية، أن الشخص الوحيد الذى أجرى الكشف الطبى بعد انتهائه من الفحوصات، حتى الآن هو الرئيس عبد الفتاح السيسى.

وكشف كاظم، أن المحامى خالد على، تقدم اليوم بطلب توقيع الكشف الطبى عليه، وتم إعطاؤه خطابا موجها لجهة من الثلاثة، وهناك 2 من الشخصيات المصرية العامة تم إعطاؤهم خطابين موجهين لعمل الفحص الطبى أمس الأحد، وحتى اليوم لم يعودا للجنة الطبية بالنتيجة.