كتب إبراهيم قاسم - هدى أبو بكر

تغلق الهيئة الوطنية للانتخابات، برئاسة المستشار لاشين إبراهيم غدا الإثنين باب تلقى طلبات المتابعة لمنظمات المجتمع المدنى المصرية والمحلية للانتخابات الرئاسية، حيث تواصل فحص الطلبات المقدمة إليها لتعلن المنظمات المستوفاة الشروط من عدمه طبقا للقانون.

 

وكانت الهيئة قد قررت مد فترة تلقى الطلبات حتى غدًا 22 يناير الجارى بدلا من 15 يناير.

 

وأعلن المستشار محمود الشريف نائب رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات والمتحدث باسمها، عن استقبال الهيئة طلبات من 48 منظمة أهلية ترغب فى الإشراف على الانتخابات الرئاسية منهم 4 منظمات دولية.

 

وأوضح الشريف، أن اللجنة المختصة بتلقى طلبات منظمات المجتمع المدنى انتهت من فحص أوراق 21 منظمة وتبين مطابقتها للشروط قانونا وجارى فحص أوراق باقى المنظمات المتقدمة.