كتبت أسماء نصار

كشفت مصادر مطلعة على ملف المياه وقضية سد النهضة، أن هايلى مريام ديسالين، رئيس الوزراء الإثيوبى، اقترح على الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال زيارته الأخيرة للقاهرة، عقد قمة ثلاثية بين رؤساء الدول الثلاث، مصر والسودان وإثيوبيا، على هامش القمة الخاصة بالاتحاد الأفريقى التى تُعقد فى أديس أبابا نهاية الشهر الجارى، لمناقشة القضايا العالقة بين مصر والسودان وإثيوبيا، خاصة قضية سد النهضة.

وأكدت مصادر دبلوماسية مصرية، فى تصريحات صحفية اليوم السبت، أن استمرار الخلاف مع الجانبين الإثيوبى والسودانى يرجع لسبب رئيسى، هو الاختلاف فى تفسير إعلان المبادئ، بينما تحاول إثيوبيا تطويع بنود الاتفاق لخدمة مصالحها دون أى التزامات، وتحاول مصر الالتجاء للبنود نفسها لتقلل الآثار الضارة التى قد تقع عليها جراء عملية التخزين وتشغيل السد.

وتوقعت المصادر، أن تنتهى الاتصالات الجارية حاليا بتقارب فى وجهات النظر، وألا تزداد الأمور تعقيدا، فى ضوء المؤشرات القوية على أن زيارة رئيس الوزراء الإثيوبى لمصر قد تسفر عن إيجاد حل للأزمة القائمة.