كتب ــ إبراهيم قاسم

عززت القوات الأمنية بالقاهرة من تواجدها المكثف حول مقر الهيئة الوطنية للانتخابات بشارع قصر العيني، برئاسة المستشار لاشين إبراهيم،  وذلك بالتزامن مع فتح باب تلقي طلبات المرشحين المحتملين لانتخابات الرئاسية 2018.

ونشرت الأجهزة الأمنية قواتها علي مداخل ومخارج مقر الهيئة الوطنية للانتخابات بشكل مكثف لتأمين القضاة الذين يتولون إدارة العملية الانتخابية ومجلس إدارة الهيئة.

ووفقا لقرار الهيئة الوطنية بشأن حفظ الأمن والنظام بالانتخابات الرئاسية، فإن وزارتي الدفاع والداخلية منوطتا​ن بحفظ أمن الهيئة الوطنية وأعضائها والقضاة المشرفين علي الانتخابات والمرشحين والمواطنين.

ومن المقرر أن يتوافد المرشحين المحتملين على مقر اللجنة لتقديم أوراق ترشحهم والمستندات المطلوبة والإقرارات اللازم توقيعها، وذلك اعتبارا من اليوم ولمدة 10 أيام.