كتب محمود راغب

اطمأن محمد سعفان وزير القوى العاملة، من خلال مكتب التمثيل العمالى التابع للوزارة بالسفارة المصرية بالعاصمة الأردنية عمان، على حالة المواطن المصرى شعبان باهى، الذى أصيب بطعنة بالرئة نتج عنها نزيف حاد بجانب القلب بعد تعرضه للطعن من جانب شاب أردنى.

تلقى محمد سعفان، تقريرا عبر المستشار العمالى بالأردن أشرف الحرايرى ، أشار فيه إلى أن المواطن المصرى المعتدى عليه  يتمتع حاليا بصحة جيدة، وقد اطمأن الطبيب عليه عند إعادة الكشف عليه، وقد غادر المستشفى إلى مقر إقامته.

كان الوزير، قد أصدر تعليمات فورية فى بيان، بمجرد علمه بالحادث، لمكتب التمثيل العمالى بمتابعة حالة المواطن وسير التحقيقات أولا بأول، حيث أوضح المستشار العمالى أن مندوب السفارة قام بزيارته فور وقوع الحادث فى مستشفى البشير، وتوجه بعد ذلك برفقة المستشار القانونى للسفارة إلى مركز أمن النصر لاستكمال أخذ أقوله، وأنه خرج من المستشفى وحالته الصحية مستقرة ويتابع المستشار القانونى للسفارة إجراءات القضية بالمركز الأمنى، وهناك ملاحقة أمنية للشخص المطلوب الذى قام بالاعتداء على المواطن المصري.

وأكد مكتب التمثيل العمالى بعمان ، أن أعداد المصريين المقيمين فى الأردن كبير ويصل إلى مئات الآلاف، مشيرا إلى أن الحوادث التى تحدث أمر وارد، ولكن يبدو أن هناك بعض الأطراف تنتهز فرصة أى واقعه وتبدا فى نشر أكاذيب تسئ إلى واقع الجالية المصرية فى الأردن.