كتب أحمد عبد الرحمن

أعلن وزير الدفاع الأمريكى جيمس ماتيس، استراتيجية واشنطن للأمن القومى، مضيفاً: "سنواصل عملنا فى ملاحقة الإرهابيين".

وأشار ماتيس، خلال مؤتمر صحفى، إلى أن كوريا الشمالية وإيران تمثلان خطراً على الاستقرار العالمى، موضحاً أن إيران تواصل عملية قمع شعبها وخرق القوانين الدولية.

وتابع وزير الدفاع الأمريكى: "يجب أن يكون لدينا قوة لردع الأعداء".