كتب إسلام جمال

قال الدكتور مصطفى الفقى، مدير مكتبة الإسكندرية، إن الشعب المصرى، أعطى الرئيس عبد الفتاح السيسي ما لم يعطه لأحد من قبله، مؤكداً أن الرئيس لا يعمل إلا إنطلاقًا من المصلحة الوطنية الخالصة.

وأضاف الفقى فى كلمته بجلسة "محور إنجازات السياسة الخارجية ومكافحة الإرهاب وإعادة بناء مؤسسات الدولة"، بمؤتمر "حكاية وطن" أن الأربع سنوات الأخيرة مثلت قدرًا كبيرًا من الفهم للبعد الإقليمى فى مصر.

وقال الفقى إن الرئيس السيسي استطاع إعادة التوازن لدور مصر الإقليمى، دون تورط فى مواقف مخزية، مؤكدًا أن القرار فى مصر لا يحكمه إلا الدوافع الوطنية البحتة.

واختتم الفقى كلمته: "أعطاك الشعب المصرى ما لم يعطه لأحد من قبلك، لأنه يعلم أن هناك رئيس مصرى يعمل من أجل المصلحة".