كتب محمد شرقاوى

قال الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، إن مؤتمر نصرة القدس يدعو إلى تحرك سريع لوقف تنفيذ قرار الإدارة الأميركية بنقل سفارتها إلى القدس الشرقية، موضحًا أن القرار الأميركى سيغذى التطرف العنيف إذا لم يتم التراجع عنه فورا.

وأضاف شيخ الأزهر، فى البيان الختامى لمؤتمر مناصرة القدس، أن القرار الأميركى يفتقد إلى الشرعية، والمؤتمر يؤكد الرفض القاطع لقرارات الإدارة الأميركية الأخيرة، ويعتمد المؤتمر عام 2018 عاما لنصرة القدس.