نشرت صفحات التواصل الاجتماعى، أنباء عن وفاة الكاتب والروائي الكبير صبري موسى فى الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس ، وذلك بعد تعرضه لغيبوبة نُقِل على إثرها إلى مستشفى الهرم؛ لإجراء عدد من الفحوصات الطبية والأشعة المقطعية؛ لتشخيص حالته ومن ثم تدهورت حالته الصحية إلى وافته المنية 

 

جدير بالذكر أن صبري موسى يعد من أبرز الأدباء المصريين كاتب روائي وصحفي وسيناريست ولِد في محافظة دمياط عام 1932، في الوقت الحالي، تخرج من مدارس أسيوط، من مؤلفاته: "خمسون عامًا في قطار الصحافة" وفي الرواية: "فساد الأمنة" و"دموع بلا خطايا" و"آدم يصرخ و حواء تستغيث" و"قلوب تتوجع".