كتب محسن البديوى

هاجم مرتضى منصور، رئيس نادى الزمالك، المرشح الرئاسى المحتمل، نواب حزب النور فى البرلمان، قائلا:"لم يمنحونى تفويضات للرئاسة لأنى بصلى الفجر حاضر، ولم أضبط مع واحدة على طريق بنها العام، ولأننى أتحدث عن الأخلاق ومحاربة الإلحاد، وهم لا يريدون ذلك".

وأوضح "منصور"، خلال حواره ببرنامج "هنا القاهرة" الذى تقدمه الإعلامية بسمة وهبة، أن ما يحدث على الساحة السياسية فى مصر لا يرضى الرئيس عبد الفتاح السيسى، وتابع:" مبايعة النواب وإعلان أعداد توكيلات المواطنين للسيسى فى وسائل الإعلام يحبط المرشحين، وما حدث استعراض".

 

وشدد على ضرورة الاهتمام بتطوير العملية التعليمية فى مصر، مضيفًا :"تصورى إذا أصبحت رئيس للجمهورية، إن المدرس لازم يكون شبعان وعينه مليانه، كما أننى أمتلك رؤية، وقد تكون مختلفة عن الرئيس عبد الفتاح السيسى، فأنا لست راضيًا فى توسع الاقتراض من الخارج، ويجب حل هذه المسألة من خلال الاستثمار وتشغيل المصانع المغلقة"، مشيرًا إلى أن قانون التأمين الصحى، وشبكة الطرق، وتنمية الصعيد، من أهم إيجابيات فترة الرئيس عبد الفتاح السيسى.

 

كما أشار إلى أن الرئيس السيسى، نجح فى استعادة الأمن والأمان خلال فترة ولايته الأولى بعد حالة من الانفلات الأمنى، فضلا على أنه نجح فى إعادة العلاقة بين المواطن ورجل الشرطة.