كتب إبراهيم حسان

قال اللواء بحرى عبد القادر درويش، نائب رئيس المنطقة الاقتصادية لمحور قناة السويس، إن هناك تعاون وثيق مع وزارة الكهرباء، وسيفتتح قبل نهاية الشهر الحالى محولات بطاقة 250 ميجا وات، لتغذية شرق بورسعيد بالكامل سواء الميناء أو المنطقة اللوجستية والصناعية.

 

وأضاف درويش، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "كل يوم" المذاع عبر فضائية ON E، أن العناصر الرئيسية فى البنية التحتية بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس جاهزة لإمداد كافة المستثمرين الموجودين لإقامة أى مشروعات بها، كاشفا عن أى الهيئة تعاقدت خلال الستة أشهر الماضية على 120 كيلو متر مربع لمناطق صناعية سواء فى الجنوب أو الشمال، وتعاقدت على محطة "صب جاف" ومنطقة لوجستية ملحقة ومنطقة صناعية، علاوة على 6 تعاقدات أخرى تم توقيعهم بين رئيس الهيئة والمستثمرين.

 

وأشار إلى أن هناك تعاقدت تتم مع المستثمرين بشكل شهرى لإزالة أى معوقات قد تواجههم، كاشفا عن أن هناك منطقة روسية بمساحة 6 كيلو متر ستنشأ بمنطقة شرق بورسعيد، وهناك اتفاق مع أحد الخطوط العالمية وأحد مشغلين محطات الحاويات بموانئ سنغافورة لإنشاء محطة حاويات بطول كيلو ونصف بشرق بورسعيد، وهناك اتفاق آخر مع مستثمر مصرى لإنشاء محطة متعددة الأغراض بنفس المنطقة أيضا، مؤكدا فى السياق ذاته أن تلك الاتفاقات قريبة من التعاقد.

 

وأوضح نائب رئيس المنطقة الاقتصادية لمحور قناة السويس، أن الشهر المقبل سيشهد التوقيع مع جمعية اتحاد الصناعات الصغيرة ومتناهية الصغر، لإنشاء أكثر من 1000 مصنع صغير لشباب مصر لتشغيله، كاشفا عن أن كل مشكلات المستثمرين التى كانت فى العين السخنة انتهت تماما بفضل الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس والمنطقة الاقتصادية للقناة.

 

وأكد الاقتراب من إنشاء مشروع الخدمات البحرية، والذى يضم مركز كبير للخدمات البحرية لـ25 نشاط فى المنطقة فى تمويل السفن لجلب السوق إلى منطقة قناة السويس، أما عن مشروع تركيا التى تنوى القيام به فى اسطنبول لن يؤثر على قناة السويس الحيوية بالنسبة لأى دولة.