كتبت نورا فخرى

قال السيد الشريف، وكيل مجلس النواب، إن الهدف من التعديلات الوزارية بحكومة المهندس شريف إسماعيل والتى وافق عليها البرلمان فى جلسته الطارئة اليوم الأحد، تأتى لضخ دماء جديدة إلى الحكومة، متمنا التوفيق والسداد للوزراء الجدد في مهامهم. 

 

وأضاف وكيل مجلس النواب، في تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن  الوزراء الجدد يقع على عاتقهم عبء ومسئولية كبيرة، وعليهم أن يحملوا هذه الأمانه بكل إخلاص من أجل المضي قدما في تحقيق نهضه الوطن.

 

وأكد الشريف، شكره للوزراء الذين تركوا المنصب في الحقائب الوزارية الأربعة، مشيراً إلى أن التعديل الوزاري لا يقلل من دورهم وأدائهم الوطني خلال الفترة الماضية.

 

جدير بالذكر أن مجلس النواب، وافق بالإجماع خلال جلسته العامة اليوم، على التعديل الوزارى الجديد، وأبلغ رئيس الجمهورية، عبد الفتاح السيسي، مجلس النواب، بالرغبة فى إجراء تعديل وزارى، بعد التشاور مع رئيس مجلس الوزراء، المهندس شريف إسماعيل.

 

وجاء التشكيل كالتالى، اللواء أبو بكر الجندى، رئيس الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، وزيرا للتنمية المحلية، بدلا من هشام الشريف، فيما تتولى إيناس عبد الدايم، حقيبة وزارة الثقافة، بدلا من الكاتب الصحفى، حلمى النمنم.

 

وتتولى رانيا المشاط، منصب وزير السياحة، بدلا من يحيى راشد، فيما يتولى خالد محمد على بدوى، حقيبة قطاع الأعمال، بدلا من المهندس أشرف الشرقاوى.

 

 

وفى شأن نواب الوزراء، يتولى المهندس عاصم الجزار، نائبا لوزير الإسكان، ورئيس هيئة التخطيط العمرانى، والدكتور طارق محمد توفيق، نائب وزير الصحة والسكان.