كتب سيد الخلفاوى

تستعد محافظات مصر لانتخابات الرئاسة وهى الانتخابات الأهم فى مصر، والتى ستبدأ مارس المقبل، حيث يجرى التنسيق بين المحافظين ومدراء الأمن تمهيدًا لتجهيز المقار الانتخابية وتأمينها.

 

وتلعب وزارة التنمية المحلية دورًا هامًا فى التنسيق بين المحافظين واللجنة العليا للانتخابات، حيث يتم عقد اجتماعات ​دورية مع المحافظين ومدراء الأمن، لبحث خطط تأمين المقرات الانتخابية وتجهيزها، والعمل على تسهيل الإدلاء بالأصوات.

 

وتقوم اللجنة العليا بالإشراف الكامل على العملية الانتخابية، ويتم التنسيق بشكل مستمر بينها وبين المسئولين بالمحافظات لضبط المخالفات.

 

من جانبه، أكد المهندس عاطف عبد الحميد محافظ القاهرة، أنه وجه رؤساء الأحياء برفع كافة الإشغالات بمحيط المقرات الانتخابية الثابتة وتجهيزها، والتأكد من سلامة المقرات الانتخابية الثابتة التى تستخدم فى انتخابات الرئاسة، والتأكد من عدم وجود أعمال حفر أو رصف بمحيطها، وإزالة كل العوائق والإشغالات التى تقف أمامها، مضيفًا أنه لابد من الاستعداد الجيد للانتخابات الرئاسية مبكرًا حتى تتلاشى ضغوط العمل فى تلك الفترة.

 

بدوره، قال اللواء محمد الشيخ سكرتير عام محافظة القاهرة، إنه سيُعقد اجتماع تنسيقى بحضور رؤساء الأحياء لشرح كيفية التعامل مع المخالفات الانتخابية وكيفية الاستعداد للانتخابات وتجهيز المقار الانتخابية، مشيرًا إلى أن التنسيق مع مديرى الإدارات التعليمية لتجهيز المقار الانتخابية بالمدارس عقب الانتهاء من الامتحانات.