5b8a90c23c.jpg
وزير البترول، المهندس طارق الملا،

وزير البترول، المهندس طارق الملا،

أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، ان الحكومة تعمل على تنويع مزيج الطاقة لتحقيق التنمية المستدامة، مشيرا إلى أن تأمين امدادات الطاقة يمثل العصب الرئيسي لتحقيق هذه التطلعات باعتبارها المحرك الأساسى للتنمية الاقتصادية والاجتماعية.

جاء ذلك خلال كلمته الافتتاحية لمؤتمر “مصر مركز إقليمى للطاقة…الواقع والتحديات” والذى تنظمه مؤسسة الأهرام بالتعاون مع وزارتي البترول والكهرباء تحت رعاية المهندس
شريف اسماعيل رئيس الوزراء بحضور وزراء الكهرباء والقوى العاملة والدولة للانتاج الحربى وأمين عام جامعة الدول العربية ومحافظى الجيزة والبحيرة وممثلى ورؤساء شركات البترول المصرية والأجنبية العاملة فى مصر .

وأوضح الملا أن وزارة البترول لديها برنامج عمل تنفذه لتنمية موارد مصر من الثروات الطبيعية يشمل عدة محاور، يأتى فى مقدمتها تكثيف وطرح المزايدات العالمية، وزيادة عدد الاتفاقيات الموقعة للبحث عن البترول والغاز باعتبار ذلك المحور المحرك الرئيسى للأنشطة البترولية.

وأشار وزير البترول إلى أن مصر تسعى للتحول لمركز اقليمى للطاقة خلال السنوات القليلة المقبلة وذلك فى ظل امتلاكها لكافة المقومات الأساسية، ويدعمها فى ذلك الاستقرار السياسى والأمنى
وموقعها الجغرافى بالقرب من مصادر وأسواق الطاقة واصدار التشريعات اللازمة مثل قانونى تنظيم سوق الغاز والاستثمار.