كتب محمود طه حسين

أكد الدكتور محمد عمر مساعد وزير التربية والتعليم مدير صندوق دعم وتمويل المشروعات التعليمية، إن  جميع المقترحات لتطوير التعليم سيتم عرضها فى حوار مجتمعى يشارك فيه جميع أطراف المنظومة التعليمية.

 

وكشف مساعد وزير التربية والتعليم فى تصريحات صحفية، أنه لم يتم إقرار أى شئ حتى تاريخة ،وسوف تعرض خطة التطوير على مجلس النواب وكافة المهتمين بالأمر، وعند توافق الجميع ستنفذ ، مضيفا، أن مايحدث حاليا هو بداية وليس نهاية لتلك المساعى الحميدة،  فالهدف هو الصالح العام ومستقبل أجيال

 وقال مساعد وزير التربية والتعليم، أن خطة التطوير ليست خطة فرديه أو شخصية وإنما هو مشروع لمستقبل وطن  يهدف إلى اللحاق بالعالم الذى يتطور سريعا وقد تأخرنا عنه كثيرا

وأشار إلى أن نظام البوكليت بالثانوية العامة سوف يستمر لمدة 3 سنوات مقبلة.

 

وكانت الساعات الماضية قد شهدت جدلا بين أولياء الأمور بعد أن أعلنت الوزارة ملامح تطوير المنظومة ، حيث طالبوا بالمشاركة بها.