كتب أحمد عبد الرحمن

قال السفير هشام بدر سفير مصر فى روما، إن زيارة وزير الداخلية الإيطالى لمصر "هامة"، لأنها تدل على التطور الإيجابى للعلاقات بين البلدين، موضحاً أن ذلك يظهر تطبيع العلاقات بشكل يعكس عمق وتاريخ الشراكة المصرية الإيطالية والتعاون فى جميع المجالات.

وأوضح بدر، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "ON  اليوم"، على فضائية "ON Live"، مع الإعلامية لبنى عسل، أن أهمية زيارة وزير الداخلية الإيطالى ليس لوصفه فقط، ولكن لأنه من الشخصيات الثقيلة فى المجتمع السياسى الإيطالى، وكان له دور رئيسى فى مطالبة الحكومة الإيطالية بإعادة السفراء.

وأشار سفير مصر فى روما، إلى أن السياحة الإيطالية لمصر كانت أكبر سياحة من العالم، وكانت أكثر من 1 مليون و200 ألف سائح إيطالى، وانخفضت فى مرحلة معينة إلى 50 ألفا، وحالياً ارتفعت إلى أكثر من 200 ألف.