كتب أيمن رمضان

قال الدكتور هشام عرفات وزير النقل، إنه حصل على فتوى من مفتى الجمهورية تفيد بهدم المساجد المبنية فى حرم السكة الحديد الموجودة بجوار المزلقانات دون بناء مسجد آخر، مشددًا على أن هذه المساجد تحجب الرؤية ما يتسبب فى بعض الحوادث، وتابع: "المخالفة تبدى بالمسجد ومن ورائها تأتى القهوة والكافيتريات، والرؤية عند المزلقانات بذلك تكون منعدمة، الكثير من الزوايا بنيت فى حرم السكة الحديد، ومحافظة الشرقية بها كمية كبيرة من الزوايا مبنية فى حرم السكة الحديد".

 

وناشد "عرفات"، خلال حواره ببرنامج "العاشرة مساءً"، الذى يقدمه الإعلامى وائل الإبراشى، عبر فضائية "دريم"، أعضاء مجلس النواب بالمساعدة فى هذا الأمر من خلال توفير قطعة أرض بجور المساجد المبنية فى حرم السكة الحديد لبناء مسجد آخر خلاف الذى يهدم، مشيرًا إلى أن العناوين الإخبارية التى اتهمته بهدم المساجد تزامنت مع نسبه للتيار السلفى بعد موافقته على كشك الفتوى داخل أحد محطات مترو الأنفاق، وتابع: "أنا ما بقتش عارف  نفسى؛ مرة يقولوا عليا سلفى ومرة  بهدم مساجد".

 

وفى سياق آخر، قال وزير النقل، إن هناك 50 مليون مواطن يتهربون من دفع تذاكر بالسكة الحديد سنوياً  بسبب الزحام الشديد، مشدداً على أنه يدرس رفع أسعار تذاكر السكة الحديد بالضواحى نظرًا لتدنيها الشديد، وتابع: "فيه تذكرة قطر بجنيه وربع بتمشى 80 كيلو متر ودى لا يمكن انتظر عليها وسوف اربطها بالمسافات".