كتب مؤمن مختار

أعلنت وكالة الأنباء الروسية "نوفستى"، نقلا عن وزارة النقل الروسية، أن البروتوكول الخاص بأمن الطيران الموقع بين روسيا ومصر، اليوم الجمعة، سيبدأ العمل بشكل مؤقت بعد 30 يوما، حيث يتضمن الإطار القانونى الذى يسمح ببدء الإجراءات التحضيرية اللازمة لاستئناف الرحلات الجوية بين موسكو والقاهرة.

وقال رئيس الاتحاد الروسى للسياحة أوليج سافونوف، إن منظمى الرحلات السياحية يمكن أن تبدأ بالفعل فى تشكيل جولات إلى مصر، فإنها لن تحتاج إلى إذن إضافي من الإدارة، أما بالنسبة للرحلات الجوية المستأجرة إلى بلدات المنتجعات - شرم الشيخ والغردقة - أنه وفقا لسوكولوف، سيتم البت فى هذه المسألة في وقت مبكر من عام 2018.

ووقع وزير الطيران المدنى، شريف فتحى، مع وزير النقل الروسى مكسيم سوكولوف، اتفاقية التعاون بشأن أمن الطيران المدنى تمهيدا لاستئناف الرحلات الجوية بين البلدين.

وتستأنف الرحلات أولا إلى مطار القاهرة الدولى، ومن ثم تعود تدريجيا إلى مطارات المنتجعات السياحية مثل شرم الشيخ، والغردقة، على ساحل البحر الأحمر.

وقالت وسائل الإعلام الروسية: "جرت مراسم التوقيع فى وزارة النقل الروسية فى العاصمة موسكو، بحضور السفير المصرى لدى روسيا الاتحادية، إيهاب نصر، وعدد من الدبلوماسيين والمسئولين".