كتب مؤمن مختار

كذب رئيس فريق الاتصال الروسى فى ليبيا، ليف دينجوف، الأنباء حول خطط روسيا لاستخدام القوات الجوية الروسية للقواعد المصرية لتوجيه ضربات جوية للإرهابيين فى ليبيا

 وأكد دينجوف وفقا لقناة "روسيا اليوم"، أن هذه المعلومات خاطئة، ولم يسمع عن هذا الأمر مطلقا.

 وفي وقت سابق، ظهرت منشورات أن روسيا ومصر اتفقتا على استخدام المجال الجوي لتشغيل حيز الطيران العسكري الروسي في ليبيا وتوجيه ضربات جوية للإرهابيين.

 وقال ليف دينجوف: "لا أستطيع أن أتخيل مثل هذا المسار من الأحداث، أستطيع أن أقول إنني لم أسمع قط عن هذه الخطة من قادة الإدارات الروسية، لذلك فمن الممكن تماما أن يكون هذا استفزازا آخر".

 ووفقا لدينجوف، يمكن فقط اتخاذ قرارات بشأن استخدام القوات الجوية الروسية من قبل القيادة الروسية، أو بموافقة مجلس الأمن الدولي.

 وقال: "حتى الآن لم أسمع عن أي منهما، ونحن لا نولي اهتماما لهذه الأمور، لأننا نعمل على استعادة السلام في ليبيا".