كتب ــ أحمد حسن

تقرأ على صفحات "اليوم السابع" اليوم الخميس، أقوى ملحق عقارى فى الشرق الأوسط، وذلك بمناسبة انطلاق معرض عقارات النيل، بمركز أبو ظبى للمؤتمرات بمشاركة حكومية، وبرعاية "اليوم السابع وحديد المصريين".

ويتضمن الملحق أقوى حوارات مع رؤساء الشركات العقارية، وحوار خاص لوزير الإسكان الدكتور مصطفى مدبولى، واللذان أكدا أن السوق العقارية المصرية سوق واعدة، ويستوعب العديد من الشركات العربية والأجنبية.

كما يتضمن الملحق أقوى الشركات التى أعلنت مشاركتها فى المعرض، والمشروعات التى سيتم الكشف عنها، أبرزها شركة هايد بارك، وشركة السلاب، وشركة إعمار، وشركة مدينة نصر، وشركة البستانى، وشركة بالم هيلز.

ويشمل الملحق الخطط الاستثمارية للشركات المشاركة فى المعرض، حيث أكد المطورون أن العام المقبل لم يشهد أى ارتفاع فى الأسعار فى العقارات، حال ثبات واستقرار أسعار مواد البناء.

ويتضمن كذلك حوارا لوزير الإسكان الدكتور مصطفى مدبولى، والذى أكد فيه أن المناطق المستهدفة للتنمية حتى عام 2030، والمدن الجديدة التى يجرى إنشاؤها، وهى: "العاصمة الإدارية الجديدة - العلمين الجديدة - شرق بورسعيد - المنصورة الجديدة - الإسماعيلية الجديدة – الجلالة - الشيخ زايد الجديدة - واحة اكتوبر - غرب بني سويف - ملوي الجديدة - ناصر (غرب أسيوط) - غرب قنا – توشكى".

وقال الدكتور مصطفى مدبولى إن أهداف إنشــاء الجيــل الجـديـــد مـن المــدن الجديـدة تتمثل فيما يلى: أن تكون مراكز تنموية لتحفز التنمية على مستوى مصر، وإحداث نوع من الاتزان وعدالة التنمية في إطار مبادئ المخطط القومي 2052 والمناطق ذات الأولوية، وتعظيم تنافسية مصر لجذب الاستثمارات، وزيادة معدل النمو الاقتصادى، وتعظيم القيمة المضافة من خلال ربط شبكة مراكز التنمية بالمناطق الإنتاجية، وتوفير الخدمات التقنية المتكاملة للمواطنين على مستوى المحافظات والمدن الجديدة.