كتب عز النوبى

كشف تقرير بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، عن 29 قطاعًا من شئون المديريات الزراعية التابع لقطاع الخدمات الزراعية على مستوى الجمهورية، أن إجمالى المساحات المنزرعة قمحًا هذا الموسم الجديد بلغت حتى الآن ما يقرب من 2 مليون و400 ألف فدان، وجارى الحصر والزراعة للوصول إلى المساحات المستهدف زراعتها من خلال التركيب التأشيرى، والتى تبلغ 3 ملايين و250 ألف فدان.

 

وقال تقرير الخدمات الزراعية، إنه تم توفير جميع مستلزمات الإنتاج لمحصول القمح، بالإضافة إلى تشكيل لجان تقوم حاليًا بحث المزارعين على زيادة المساحات المنزرعة من خلال برامج  توعوية إرشادية للمزارعين التى تساهم فى زيادة معدلات الإنتاج لضمان الفائدة المزدوجة والتى تحقق للفلاح زيادة فى موارده المالية، وللدولة زيادة فى حجم المحصول لتخفيف حجم الاستيراد للمحصول من الخارج.

 

وتابع التقرير، أنه جارى زراعة القمح فى جميع المحافظات للوصول إلى المستهدف، وسط متابعة لكافة المساحات المنزرعة بالقمح ورعايتها للوصول إلى أعلى معدلات إنتاجية من خلال ندوات تثقيفية وتطبيقية على أرض الواقع وخاصة فى الحقول الإرشادية، والتى تنفذها الحملة القومية للقمح هذا العام.