كتب- هاشم الفخرانى

تعرضت سيدة تركية حاولت الوصول للرئيس التركى رجب طيب أردوغان للاعتداء عليها من قبل الحرس الشخصى للرئيس التركى ،وذلك على هامش مؤتمر "المرأة فى سوق العمل" المنعقد فى العاصمة أنقرة.

 

وألقى أردوغان كلمة فى المؤتمر أكد خلالها على احترام المرأة وخاصة الأمهات مذكرا بحديث الرسول صلى الله عليه وسلم "الجنة تحت أقدام الأمهات".

 

إلا أن قاعة المؤتمر شهدت موجة كبيرة من الجدل، عندما حاولت سيدة الوصول إلى أردوغان لتخبره عن حاجتها، إلا أن الحرس الشخصى للرئيس تعامل معها بقوة وعنف وبصورة فجَّة أثارت حفيظة المشاركين فى المؤتمر.

 

وبحسب ما نقلت قناة ( خبر) التركية، فإن السيدة كانت تريد أن تسلم الرئيس أردوغان ملاحظات فى ورقة صغيرة كتبت فيها معاناتها، إلا أن الحرس الشخصى منعها من الوصول، ثم أغلق فمها وأخرجها خارج القاعة.

 

وكان أردوغان قد شارك فى مؤتمر “المرأة وسوق العمل” الذى نظمته لجنة المرأة بحزب العدالة والتنمية، فى مركز مؤتمرات “أ. ت. و. كونجراسيوم”.