كتب هانى الحوتى

قالت شركة فاروس، إن استمرار تطبيق رسوم مكافحة الإغراق على صادرات الحديد الجاهز، حدثًا رئيسيًا ذو تأثير إيجابى، وسيزيد بصورة كبيرة من احتمالية ارتفاع القيمة العادلة لسهم العز الدخيلة للصلب – الإسكندرية، حيث يعد من أولى الخيارات المرشحة للصعود على مستوى منتجى الحديد المدرجين فى البورصة المصرية.

 

وتوقعت فاروس، فى تقريرها اليومى، أن تتعرض أسواق المال فى منطقة الشرق الأوسط لضغوطات خلال جلسة اليوم الخميس نتيجة قرار رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، بنقل سفارتها إلى القدس.

 

وأشارت فاروس إلى أن ملامح التوتر السياسى فى منطقة الشرق الأوسط، له تأثيرًا إيجابيا على الأسهم المرتبط بسوق النفط، مثل أسهم أموك (وهو مرتبط ارتباطًا مباشرًا)، أو سيدى كرير، أو الخدمات الملاحية والبترولية، وقد يشمل هذا التأثير أيضًا أسهم قطاع الكيماويات والأسمدة، لكنها لا ترتبط ارتباطًا مباشرًا.

 

وذكرت فاروس، أنه على الرغم أن البورصة تشهد ضغوطات راهنة، نكرر أن قطاعى الرعاية الصحية والصناعات الدوائية سيصير بؤرة نشاط كبير خلال الأسبوع الراهن والقادم، بعد الموافقة على قانون التأمين الصحى، والإقبال الكبير على الطرح العام الأولى لابن سينا.

 

وأوصت فاروس، الشراء على مستوى قطاع الرعاية الصحية والأدوية مثل المصرية الدولية (قيمة عادلة 162 جنيه)، والقاهرة للأدوية، والعربية للأدوية، والإسكندرية للأدوية، وأكتوبر فارما، ومستشفى النزهة، وسهم ابن سينا بكل تأكيد، كما أوصت بالدخول فى هذا السهم، وفقا لنطاق التقييم الممتد من 6.60 – 7.30 جنيه.